التخطي إلى المحتوى
وزير الأوقاف ينفى إلغاء مادة التربية الدينية
وزير الأوقاف ينفى إلغاء مادة التربية الدينية

قال وزير الأوقاف, الدكتور محمد مختار جمعة أن ألغاء مادة التربية الدينية ليس لها أساس من الصحة على الأطلاق, وقال أن للاسف هناك بعض المواقع لاتهتم بالمصلحة الوطنية ولا تقدرها, وهى معروفة لانريد أن نخوض فيها وتعمل هذة المواقع على أثارة الشائعات من أجل, أثارة القلق وأكد أن تدرس التربية الدينية على أيدي أساتذة متخصصين, ومؤهلين سواء من الدين الأسلامى من المتخصصين أما فى الدين المسيحى, هذا أمر فى غاية الأهمية لانى الأديان, صمام أمان للمجتمع ولايمكن إلغائها من المدارس وأكد وزير الأوقاف على أهمية تدرس الدين سواء, الدين الأسلامى أو المسيحى فى المدارس فى مختلف السنوات التعليمة وذلك.

من أجل, توعية الطلاب وهذا سيحمى الطلاب من الجماعات الإرهابية التى تحاول تنجيد وأستغلال عدم توعية الطلاب وأضاف, وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة أن, مادة التربية الدينية تبنى الأخلاق وتؤكد على حرمة الدماء وتحمى الشباب من التطرف وأضاف, أن هناك كتاب سيخرج لأول مرة فى تاريخ مصر هذا الكتاب, حول القيم والأخلاق والمواطنة وقد وافقت علية وزير التربية والتعليم ودفعت بة إلى, الأمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر, وقداسة البابا وكان لى الشرف فى المشاركة فى المراجعة وتم مراجعة الكتاب من فضيلة الأمام, وقداسة البابا وكان القصد من داعما وليس, بديلا  لمادة التربية الدينية لذلك سيتم أضاف هذا الكتاب إلى منهج مادة التربية الدينية ولكن هذا هو دور وزير التربية والتعليم, وأضاف القصد من هذا الكتاب, هو إجماع على الوحدة الوطنية وإجماع على النسيج الوطنى.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.