التخطي إلى المحتوى
وزير الأوقاف الإهارب خطرًا علي العالم أجمع وسيتم تجديد التخطاب الدينى
وزير الأوقاف الإهارب خطرًا علي العالم أجمع وسيتم تجديد التخطاب الدينى

قال وزير الأوقاف الدكتور مختار جمعة اليوم خلال كلمتة, فى المؤتمر الصفحى للشئون الإسلامية السابع والعشرون أن خطر الإهارب, لم يعود قاصرًا على منطقة بعينها فقط دون سواها, بلا أصبح خطر يهدد الكامل فى جميع القارات سواء الأوروبية أو الإفريقية وأيضا فى المنطقة العربية, وذلك من خلال العمليات الإجرامية الأخيرة وبث السموم, من خلال وسائل التكنولوجيا الحديثة سواء المواقع الإلكترونية والمواقع التواصل, المختلفة والمنتشر خلال السنوات الأخيرة فى المنطقة العربية.

والتى تتواجد فى كل منزل ويقوم, بأستخدامها الجميع بدون رقابة الأن وأضاف الدكتور مختار جمعة وذلك, فى المؤتمر الصحفى الدولى للشؤون الأسلامية السابع والعشرون, برعاية الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى حيث قال أن الدولة تولى إهتماماً كبيراً بشأن الخطاب, الدينى ونشر الثقافة الدينية الصحيحة ونشر السلام ومكافحة الإهارب بجميع الطرق وأضاف أيضا وزير الأوقاف, الدكتور مختار جمعة أن إيقاف الإهارب يستلزم تكاتف جميع المؤسسات الدولية, لمواجهة الإهارب والتخلص منة وأكد الوزير أيضا, أن جميع الأديان السماوية تحترم الحريات وأن يعيش الأنسان حياة كريمة بدون تفرقة عنصرية, وفى نهاية كلمتة وجة وزير الأوقاف, الشكر للرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى الجدير بالذكر أن يشارك فى المؤتمر الصحفى فى الجسلة, الافتتاحية للمؤتمر الصحفى البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية ويشارك أيضا, العديد من علماء الأزهر الشريف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.