ننشر حيثيات الحكم الصادر ببراءة ريهام سعيد من قضية خطف الأطفال
ننشر حيثيات الحكم الصادر ببراءة ريهام سعيد من قضية خطف الأطفال

قامت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار السيد أبو القاسم بإيداع الحيثيات الخاصة بالحكم الصادر في القضية التي تم اتهام الاعلامية ريهام سعيد فيها بالاضافة إلى فريق عمل برنامج صبايا الخير باختطاف الاطفال وأفادت الحيثيات أن المتهمة في تلك القضية هي معدة البرنامج التي سعت من خلالها إلى الشهرة، بينما لم يتم الثبوت من تورط ريهام سعيد حيث استقر في ضمير المحكمة أن المذكورة لم تكن تعلم بالاتفاق الذي تم من أجل اختطاف طفلين.

وذكرت المحكمة في حيثياتها أن “غرام” معدة برنامج “صبايا الخير” جاءت من القرية التي كانت تعيش بها إلى القاهرة سعيا عن المجد والشهرة، ومن ثم قامت الاعلامية ريهام سعيد بتكليفها بتحضير محتويات لحلقة عن خطف الأطفال الذي ذاع صيته مؤخرا في مصر، وقامت غرام حينها بالتواصل مع مساعدها المتورط معها في مواضيع أخرى لكي يعلمه بأنها تريد تسجيل الحلقة ولفتت المحكمة إلى أن “غرام” قامت بعمل تكليف لمساعدها بالبحث عن من يقوموا باختطاف الأطفال وعمل إغراءات لهم بخطف طفل او طفلين في مقابل إعطائهم المال الذي قد يصل نصيب الفرد منهم فيه إلى ثلاثمائة ألف جنيه للحصول على طفل لأحد الأسر الخليجية التي تريد تبني أحد الأطفال، مما أدى إلى إغراء المساعد وقيامه بالاتفاق مع صديقه لخطف طفل واقتسام المبلغ معا.

واستطردت المحكمة أنه تم التأكد من تورط المساعد في خطف طفل فعلا، ثم قضت بمعاقبة المعدة بالحبس مع وقف التنفيذ لصغر سنها وحماية لمستقبلها وأصدرت في حق ريهام سعيد حكما بالبراءة التامة نظرا لعدم علمها بما تم من اتفاقات مستندة في ذلك على اعترافات المتهمين الأصليين وشهادة الشهود ورسائل تطبيق الواتس آب كما حكمت المحكمة خلال الشهر المنصرم على مساعد معدة البرنامج بخمس سنوات، وحبس المتهمين بارتكاب جريمة الإختطاف خمسة عشرة عاما وغرامة مالية على كل متهم بلغت قيمتها مائة ألف جنيه.