التخطي إلى المحتوى
 ماليزيا: جونج نام أُغتيل بمواد كيميائية ومشعة
ماليزيا: جونج نام أُغتيل بمواد كيميائية ومشعة

مطار كوالالمبور حيث قتل “جونج نام” الأخ غير الشقيق لرئيس كوريا الشمالية يجرى فيه مسح شامل , بحثاً عن مواد مشعة يخشى أن يكون الجناة قد تركوها خلفهم , فأثاروا بها مخاوف وهواجس طبية وأمنية كبيرة, طبياً لا يعرف المسؤلون مدى فداحة الضرر الذي يمكن أن تكون هذه المواد قد خلفته على صحة ألاف المسافرين والذين عبروا من كوالالمبور  إلى دول مختلفة.

أما أمنياً فإن إحتمال إدخال كمية كبيرة من مواد تستخدم في أسلحة دمار شامل إلى البلاد , يشكل مصدر قلق أمني وشعبي , لأن التحليلات أثبتت تعرض جونج نام لغاز الأعصاب “v x” المشع, والمصنف دولياً في إطار أسلحة الدمار الشامل.

لا يخفي كثير من أفراد الجالية الكورية الشمالية في ماليزيا قلقهم من تدهور العلاقات بين البلدين, فقد لوحت كوالامبور بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع “بيونج يانج” , لإتهامها بالإمتناع عن التجاوب معها في التحقيق , وحذرت ماليزيا التي تقول إنها ملتزمة بالأعراف الدبلوماسية سفير كوريا الشمالية من مغبة ما سمته بث مغالطات .

هذا وتضاربت تصريحات المسؤلين الماليزيين بشأن وصول مقربين من الضحية “جونج نام” للتعرف على جثته.

وقد عرف بأي شئ قتل ولكن لم يعرف حتى الأن من الذي يقف وراء عملية القتل , بينما إنتقلت القضية إلى المشهد السياسي.

التحقيقات بشأن إغتيال جونج نام أخذة في التوسع , لتشمل تهديدات قد تمس الأمن القومي الماليزي, بعد الكشف عن أن المادة المستخدمة في عملية القتل مصنفة ضمن أسلحة الدمار الشامل

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.