التخطي إلى المحتوى
دونالد ترامب يصدر قرارا بترحيل 200 ألف سلفادوري إلى بلده من أمريكا
دونالد ترامب يصدر قرارا بترحيل 200 ألف سلفادوري إلى بلده من أمريكا

قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ترحيل ما يقرب من 200 ألف سلفادوري إلى وطنه الأصلي سلفادور في ظل تأكيد من وزارة الأمن الداخلي الأمريكية أنها تضع حدا لحماية المهاجرين السلفادوريين وسيضطر السلفادوريون يوم 9 سبتمبر 2019 أن يقوموا بتعديل وضعهم القانوني داخل الولايات المتحدة أو مغادرة البلاد.

من جهتها قالت كيرستجين نيلسن، يوم الاثنين إن الأضرار التي لحقت بزلزال عام 2001 في السلفادور الواقعة في امريكا الوسطى لا تبرر تمديد مؤقت آخر للمهاجرين، مشيرة إلى أن السلفادور تلقت مساعدات دولية كبيرة وأغلب البنية التحتية في البلاد تمت اعادت بناءها وأوضحت أنه تم اتخاذ القرار بانهاء تواجد السلفادوريين الغير قانوني بعد مراجعة الظروف المتعلقة بالكوارث التي استند إليها تعيين البلد الأصلي وتقييم إذا ما كانت تلك الشروط الناشة مازالت موجودة.

وأصدرت وزارة الأمن الداخلي الأمريكي بيانا تؤكد فيه أنه بناء على دراسة متأنية للمعلومات المتاحة بما في ذلك التوصيات الواردة كجزء من عملية التشاور بين الوكالات قرر انتفاء السبب وهو الأضرار الناجمة عن زلازل عام 2001 وبموجب ذلك تم اتخاذ القرار وتقول نيلسن إن التأخير لـ 18 شهرا يمنح الكونغرس الأمريكي ما يكفي من الوقت لمعالجة هذه القضية.

جديرٌ بالذكر أن السلفادور هي البلد الرابع الذي فقد مواطنيه وضع الحماية المؤقتة في ظل إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وهم حتى الآن أكبر المستفيدين من البرنامج الذي يوفر الإغاثة الإنسانية للأجانب الذين تتعرض بلدناهم للكوارث الطبيعية أو الصراعات الأخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.