التخطي إلى المحتوى
خبيرة اقتصادية تشيد بدور المؤسسة العسكرية المصرية فى الإنتاج
خبيرة اقتصادية تشيد بدور المؤسسة العسكرية المصرية فى الإنتاج

قالت دينا راضى أستاذ الإقتصاد, بالجامعة الأمريكية بواشنطن أن فى الكثير من الأحيان المؤسسات العسكرية, تقوم بالأشراف فقط وليس, تقوم بالعمل بنفسها وأضافت أن المؤسسات العسكرية, لدية بعض المميزات ومنها الضوابط المتواجدة, وسرعة الانجاز وسرعة النمو, فى الخطوات جبارة للغاية وقالت دينا راضى تتدخل المؤسسة العسكرية, فى الإنتاج سواء المنتجات الغذائية أو غيرها, من المنتجات الأخرى هذا الامور متواجدة, فى جميع أنحاء العالم وليس الأمر فى جمهورية مصر العربية, فقط وقالت حتى هنا فى الويالات المتحدة المؤسسة العسكرية, تشارك فى الإنتاج وفى النشاط الأقتصادية وخصوصا عند مرور الدولة ببعض الأزمات وقالت أن المؤسسة العسكرية فى الويالات المتحدة تقوم بعمل بعض المنتجات الهامة والغير قادرة على إنتاجها غير المؤسسات العسكرية, مثل المعدات الحربية وهناك بعض الأنتاج العسكرى بالأخص فى بعض الأوقات الأنشطة, يقومون بها لتنمية نشاط المؤسسة العسكرية وذلك بشكل استثمارى, بحت وخصوصا أن حجم المؤسسات العسكرية كبير للغاية.

وأكدت, الدكتورة دينا راضى أستاذ الإقتصاد بالجامعة الأمريكية بواشنطن أن المؤسسات العسكرية عندما تشرف على المشروعات, تؤدى إلى سرعة الإنجاز فى العمل وأكدت المؤسسة العسكرية, تقوم بالإنتاج للأستفادة من العوائد المادية مثل جميع المؤسسات وهذا يحدث, فى جميع المؤسسات العسكرية فى العالم وقالت الدكتورة, دينا راضى أستاذ الإقتصاد بالجامعة الأمريكية بواشنطن زيادة إنتاج المؤسسة العسكرية, فى جمهورية مصر العربية خلال الفترة الماضية, بسبب عجز القطاع الخاص على الصرف والأنتاج لذلك تتدخل المؤسسة العسكرية المصرية, فى الأنتاج لإنقاد الدولة المصرية هذا أمر جيد خصوصا أن المؤسسة العسكرية, لدية موارد هائلة وتملك سرعة فى الأنجاز وقالت هذا شيء ليس غريب على الأطلاق عمل المؤسسة العسكرية المصرية خلال الفترة الماضية فى الإنتاج وقالت عندم, تعمل المؤسسة العسكرية تقوم بأضافة دخل ويكون هناك العديد من فرص العمل للشباب وتقوم بتشجيع الأقتصاد, على النهوض بنفسة وأضافت الدكتور دينا راضى أن أنتاج المؤسسات العسكرية لاييتعارض, مع القطاع الخاص هى فقط تتدخل فى وقت الأزمات والأوقات.

الصعبة وقالت أن هذا التداخل يعتبر, تمهيد للطريق للأنطلاقة الكبيرة للقطاع الخاص وأضافت الدكتور دينا راضى أن المؤسسات العسكرية, تتدخل فى وقت الأزمات لإنقاذ الدولة وهذا دورها على جانب أخر قالت الدكتور دينا راضى أستاذ الإقتصاد بالجامعة الأمريكية بواشنطن أن المستثمر الأجنبى دائما يحبث على المناخ المناسب لعمل مشروعاتة, وهل هناك مشاكل فى هذة الدولة لعمل مشروعاتة بها أما لا وقالت المستثمر الأجنبى, يبحث دائما على الأمان على نفسة وعلى أستثماراتة وأيضا مايقلق, المستثمر الأجنبى هو أرتفاع سعر الضريبة بشكل غير متوقع  وأيضا أرتفاع سعر الصرف, وسعر الفائدة وهذا ما يسمى ثابث السياسة الأقتصادية, هذا ما يهم المستثمر الأجنبى وأيضا حماية المستثمر وطرق المعاملة هل هى مثل المستثمر الوطنى, أما لا وهل هناك تسهيلات فى الأستثمار من الدولة أما لا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.