التخطي إلى المحتوى
خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي
خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي

خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي وتخوفات من الحالة الإقتصادية بين الشركات ، بين لندن وباريس ساعتان فقط

عبر قطار يورو سار , على رصيف المحطة تقف عمدة العاصمة الفرنسية “أن ايدلجو “لتستقبل عمدة لندن ” صادق خان ”

, وفي بلدي باريس وقع الطرفان على إتفاقات لتطوير شراكة إقتصادية وسياحية في محاولة لتحجيم تأثير قرار خروج

بريطانيا من الإتحاد الأوروبي مع مطالبة صادق خان عدم معاقبة بلاده على هذا القرار.

وقال عمدة لندن السيد صادق خان إن خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي سوف يؤثر على قطاع الأعمال في بريطانيا

لكن إن لم نوحد جهودنا فإن الشركات ستترك بريطانيا , وستترك أوروبا كلها وتتجه إلى مدن أُخرى ، على حد تعبيره.

الثنائي الملكي كانا لهم دور في باريس قبل أيام والرسالة هي ذاتها ، تطمينات في وجه قلق تزايد مع إطلاق إجرائات الخروج رسمياً , وتلك المخاوف دفعت المواطنين إلى طلب جوازات سفر فرنسية لخوفهم من فرض حظر على تنقلات الأفراد.

أثر خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي على الشركات

أما الشركات التي سوف تتأثر بخروج بريطانيا من الإتحاد الاوروبي ، فقد طلبت بأن يشمل التفاوض نقاط عملية

تساعدها على إتخاذ قرارها بشأن نقل نشاطها من عدمه، وتطالب تلك الشركات بعقد إتفاقات ثنائية بين بريطانيا

وفرنسا، عندما تنتهي المفاوضات الخاصة بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي .

يأتي ذلك فيما قررت نحو ثلاثون شركة فرنسية قررت ترك لندن والعودة إلى باريس ، كما أعلنت شركات أمريكية وأسيوية بأنها ستترك بريطانيا ، والت كانت تعتبر بوابة للسوق الأوروبية ، وتنتظر شركات أُخرى نتائج الإنتخابات الرئاسية في فرنسا لتأخذ قرارها بذاك الخصوص.

ضبابية إجرائات الطلاق بين بريطانيا والإتحاد الاوروبي تربك الأفراد والشركات في فرنسا والتي لها إرتباطات مع بريطانيا ، ويزيد من حالة الغموض إنتظار نتائج الإنتخابات الرئاسية في فرنسا، حيث أن عدة مرشحين للرئاسة يريدون إعادة النظر بالعلاقة بين فرنسا والإتحاد الأوروبي.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.