التخطي إلى المحتوى
تركي الفيصل الكرة في ملعب قطر وفي يدها إيقاف تطوير الأزمة
تركي الفيصل الكرة في ملعب قطر وفي يدها إيقاف تطوير الأزمة

تركي الفيصل: الكرة في ملعب قطر وفي يدها إيقاف تطوير الأزمة قال رئيس المخابرات السعودية السابق الأمير تركي الفيصل، إنه إذا قامت قطر بالامتثال للاتفاقات السابقة التي ابرمتها ونفذت تعاهداتها بعدم التدخل في شؤون الدول المجاورة لها الداخلية فإنه يمكنها إنهاء أزمتها السياسية مع الدول الأربع العربية، مصر والسعودية والإمارات والبحرين.

وأشار الفيصل خلال مقابلة مع الشبكة الأمريكية بلومبرج، مساء أمس الجمعة إلى أن الكرة تتواجد حاليا فى ملعب قطر، مؤكداً أن ملاحظاته إنما هي مجرد آراء شخصية حول التطورات الحاصلة في الفترة الأخيرة للأزمة، وانه لا يتقلد حاليا أي منصب رسمي فى الحكومة السعودية.

وأوضح الفصيل أن قطر كانت قد وقعت اتفاق ملزم لها بالتوقف عن مثل هذه التصرفات ولكنها لم تلتزم بها ، وبوقيعها على هذا الإتفاق قامت بالاعتراف بتمويل الإرهابيين الذين يقومون بانشطة تخريبية وعدائية بالمنطقة، فعندما وقع تميم بن حمد الأمير القطرى على اتفاق عام 2014 بالتعهد بعدم إتمام مواصلة الإيواء والتمويل للإرهابيين فى المنطقة، اعترف هو بكل التجاوزات السابقة.

وكانت الدول الأربع المقاطعة لقطر مصر والسعودية والبحرين والإمارات قد قررت قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر في الخامس من يونيو الماضي، وذلك بسبب تمويلها وايوائها للجماعات الإرهابية المتطرفة فى المنطقة، وبسبب علاقاتها الوثيقة ايضا بإيران، وتجاوزاتها المتواصلة دائما للاتفاقيات التى وقعتها، والتي على رأسهم اتفاقها مع الرياض عام 2013 والملحقه التكميلى لها فى عام 2014، واستمرارها الدائم فى احتضان ودعم جماعة الإخوان والميلشيات الإرهابية، فضلا عن إيواء الأشخاص الذين يثيرون دوما أنشطة تخريبية وعدائية فى دول المنطقة المحيطة، إلى جانب تدخلاتها الكثيرة فى الشؤون الداخلية للدول من خلال إعلامها المغرض والموجه عبر قناة الجزيرة القطرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.