التخطي إلى المحتوى
استعدادات ضخمة من وزارة البترول لتلبية احتياجات عيد الأضحى من البترول والغاز
استعدادات ضخمة من وزارة البترول لتلبية احتياجات عيد الأضحى من البترول والغاز

استعدادات ضخمة من وزارة البترول لتلبية احتياجات عيد الأضحى من البترول والغاز تستعد وزارة البترول في جمهورية مصر العربية للعمل على كفاية احتياجات السوق المحلي خلال فترة عيد الأضحى والمتزامن مع دخول الموسم الدراسي الجديد من المنتجات البترولية، حيث يقوم قطاع البترول على زيادة المخزون الاستراتيجي للسولار والبنزين لمواجهة الحركة الزائدة للنقل والمواصلات في فترة ما قبل عيد الأضحى واثناءه وأيضا في فترة بعد العيد استعدادا لدخول الموسم الدراسي الجديد 2017 /2018 والعمل على وضع حدود لارصدة المحطات لضمان كفاية كل المحطات، ونقدم لكم من خلال هذا التقرير قرارات وزارة البترول في ضخ احتياجات الشارع المصري من البترول ومشتقاته استعدادا لعيد الاضحى المبارك.

قرار وزارة البترول لضخ البترول ومشتقاته في أنحاء الجمهورية

-اولا البنزين والسولار: قد أصدرت وزارة البترول قرارا بزيادة المخزون الاستراتيجي للسولار والبنزين في جميع مستودعات جمهورية مصر العربية ليكون الحد الأدنى لارصدة هذه المستودعات من السولار والبنزين بما يكفي عشرة أيام على الأقل وذلك لضمان تجنب الازدحام وحدوث أزمات، وقد أعلنت الهيئة العامة للبترول عن زيادة الحصص المقررة لمحطات البنزين الخاصة والمتواجدة على الطرق السريعة بما لا يقل عن عشرون بالمائة لتوفير احتياجات السوق المحلي بعد زيادة الطلب على بنزين 95 بصورة ملحوظة، والعمل على التنسيق بين شركة السهام البترولية وشركات التسويق لتوافر السيارات الصهريجية المحملة بمنتجات البترول على الطرق السريعة، وذلك لضمان الحل السريع في حال وجود أزمة الزحام بمحطات الوقود تجنبا للتكتل والزحام على المحطات والطرق لتكون سيارات اللوري جاهزة للتموين المباشر السيارات.

-ثانيا وقود النفاثات: كما قامت وزارة البترول بالعمل على تجهيز الاستعدادات والترتيبات اللازمة لاستقبال الحجيج بعد انقضاء فريضة الحج وذلك من خلال تسليمات المطارات في شهر أغسطس 2017 بزيادة تصل إلى 24% أكثر من العام الماضي في نفس الفترة وذلك لضمان تغطية كافة الاستهلاكات فتم إمداد المطارات بكمية 93 ألف طن من الوقود، كما تم الإستعداد أيضا بتوفير ما يقرب من 100 ألف طن في شهر سبتمبر 207 لتوفير احتياجات المطارات بجميع أنحاء جمهورية مصر العربية لحين استقبال الحجاج من عودتهم من الديار المقدسة بعد انتهاء فريضة الحج، والتأكد من وجود الرصيد الاستراتيجي في مستودعات المطارات بانحاء الجمهورية والذي يكفي لمدة عشرة أيام على الأقل.

– ثالثاً البوتاجاز: كما تم العمل على ضخ ما يقارب مليون اسطوانة غاز يوميا وذلك خلال شهر سبتمبر 2017 والذي يساوي أعلى معدل متوقع للاستهلاك، فتم تجهيز قرابة المائة ألف اسطوانة غاز معبئة في مصانع شركة البتروجاس احتياطي يمثل 10% من الاستهلاكات اليومية، وتقوم مصانع شركة بتروجاس بتوفير عمالة ورديتين للعمل بكامل طاقتها الإنتاجية لمواجهة احتياجات السوق المحلي في إجازة عيد الأضحى من اسطوانات الغاز.

رابعاً البيوتين: وقام قطاع البترول أيضا بالعمل على توفير الاحتياجات الخاصة بجميع القطاعات في الدولة المستهلكة لمنتج البيوتين خلال فترة إجازة عيد الأضحى المبارك بمعدل استهلاك يومي يتراوح بين ثلاثة آلاف إلى أربعة آلاف طن يومياً، فضلاً عن زيادة الإنتاج في المعامل وذلك خلال إجازة العيد لإنتاج عشرة آلاف طن من البيوتين بالرغم من توقف أعمال الرصف أثناء تلك الفترة، إلى جانب توفير ناقلات منتج البيوتين في ميناء الإسكندرية بكمية تصل إلى ستة آلاف طن للتجهيز التام لاستئناف إمداد المشروعات المستخدمة للبيوتين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التحقق البشري * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.