أول تعليق لرئيس ليبيا الأسبق على بيان استقلال جنوب ليبيا المنسوب إليه
أول تعليق لرئيس ليبيا الأسبق على بيان استقلال جنوب ليبيا المنسوب إليه

تناقلت الأنباء عبر عدد من النشطاء السياسيين والإعلاميين الليبيين والمواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي، تفيد بإصدار علي زيدان رئيس الوزراء الليبي الأسبق بيانا أعلن فيه الاستقلال السياسي والإداري لجنوب ليبيا ” إقليم فزان”، عن باقي الدولة الليبية.

وأوضح البيان المنسوب على لسان رئيس الوزراء الليبي الأسبق بأنه تم تشكيل مجلسا تشريعيا برئاسة ” هارون علي أرحومة” وعضوية الأعيان والمشايخ الموجودين بإقليم فزان، لكي يتم التوصل إلى اتفاق نهائي على تشكيل المجلس التنفيذي، وتعيين علي زيدان الشريف رئيسا له، وإعطاء منصب النائب الأول لإبراهيم علي بن حامد، وإعطاء منصب النائب الثاني لموسى الكوني، وتنصيب عدة وزراء.

وحرص زيدان على نفي البيان المنسوب إليه وتأكيده على خلوه من مواطن الصحة، حيث انه لم يصدر أي بيانات تفيد بانفصال جنوب ليبيا عن باقي المناطق، لافتا إلى أن الهدف من إثارة هذا البيان المزعوم هو تشويه صورته من قبل بعض الأطراف الليبية وشدد زيدان خلال تصريحات صحفية له اليوم على ضرورة توحد الدولة الليبية وتماسكها في مواجهة أي محاولة للتقسيم أو التفتيت، مؤكدا على أن العبث في أمن الجنوب الليبي سيؤثر بدوره على أمن الدولة المصرية ودول الجوار.